الإضراب مشروع.. ولكنّ الأجور مشبوهة؟


نفى رئيس المجلس الإسلامي الأعلى عبد الله غلام الله من المدية أن يكون قد قال بتحريم الإضراب، وأردف أن الإضراب طريقة من طرق جلب الحقوق، موضّحا أنه تساءل فقط عن الأجور التي يتقاضاها المضربون خلال احتجاجهم، والتي تدفعها لهم المؤسسة عكس الدول الغربية فهي تدفع لهم من حساب النقابة التي ينتمون لها، حيث تساءلنا – قال غلام الله – إن كانت أجور المضربين وقت إضرابهم حلال أم حرام، ولم أفت حتى في هذه، إن كانت أو لم تكن، إنما هو مجرد تساؤل فقط مطروح للنقاش. » اقرأ المزيد..

Scroll Up
التخطي إلى شريط الأدوات