أقلام جزائرية تضع اذاعة الجلفة على الزوم و تتجاوز الفضاء المحلي بنصوص مغاربية وعربية

مع الساعات الأولى للفاتح من جانفي 2017وكما أعلنت إدارة مجلة أقلام ” الجزائرية ” الأدبية…أفرج عن العدد الحادي عشر والذي جاء حافلا بموضوعات ونصوص أدبية حافظت على التنوّع والثراء الذي انطلقت به المجلّة…وممّا ميّز هذا العدد تنوع الأقلام التي أسهمت في صوغ موضوعاته فهناك أقلام جزائرية كعايدة خلدون وسهيلة برزق وبشير ضيف الله و سعدي صباح وأخرى عربية ومغاربيّة من الهواة والأكاديميين, وهذا ما يؤكّد تجاوز المجلة للفضاء المحلّي وبداية ظهورها كمنبر أدبي عربي….وممّا يميز هذا العدد ندوة أقلام التي كرّست لمناقشة الدور الثقافي لإذاعة الجلفة الجهوية , والذي كشف أيضا عن كثير من المعطيات الثقافية والإعلامية المهمة..جدير بالاهتمام أنّ أقلام ظهرت أوّل مرّة باسم ” مجلة المنتدى الأدبي” سنة1985 ثم احتجبت لتعود مع مطلع العام الماضي باسمها الجديد وبصفتها الالكترونية..

 

القراءة من المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
التخطي إلى شريط الأدوات