%d8%a3%d8%b5%d9%88%d8%a7%d8%aa

إصدار جديد / أصوات..

من بريد القراء..

 

في زمن طغى فيه حب المال والشهرة واستحوذت فيه دور النشر على لقب *التجار المثقفين* يسعى قراؤنا المبدعون الهاوون إلى وضع بصمتهم في عالم النشر والكتابة من خلال طموح سام وهو أن يقدموا الشيء البسيط للوطن أولا ولعالم الأدب ثانيا.
وككل حالم بدخول هذا المجال من أوسع أبوابه منحت منشورات المثقف مفتاح بوابتها الذهبية ليلجوا متى شاءوا هذا الفضاء الساحر لتكون أول من بادر بانتشال طموحات الشباب المبدع من القاع .
أغلب هؤلاء حتى لا نقول كلهم وجدوا ضالتهم في دار نشر واحدة لا غير منشورات المثقف  التي كانت كالجناح الذي احتمى تحته كتابنا الجدد .
منشورات المثقف وباحتضانها لهكذا منافسات تجعل الحلم حقيقة لترفع بذلك معنويات كل من يصدق أن الجزائر لم تنجب مبدعين قراء وحتى كتاب مدونين.
دار نشر لم يمض على فترة إنشائها سوى  سنة واحدة لتكون هي من تحتضنهم قبل احتضان إبداعاتهم الكتابية
*منشورات المثقف* كشخص معنوي و*سميرة منصوري* كشخص طبيعي :

نحن أصوات كتابها الجامع للقصص القصيرة…..

القصة

الكاتب العمر (سنة) التخصص

الولاية

 مقدمة الكتاب

اسماعيل اسعيد 23 طالب جامعي

المسيلة

بندق

مارينا العمراوي 19 طالبة أدب انجليزي

باتنة

 كيف أموت ساجدا

زبيدة بومالحة مروى 22 طالبة طب

قسنطينة

عُتم زاويَة

مريم معمري 21 طالبة أدب فرنسي

المسيلة

ثم اختنقت

أسامة لؤي 22 طالب جامعي

تبسة

نوابض السرير الحديدي

خليل حشلاف روائي و قاص

الجلفة

قرأت الرسالة بعد فوات الآوان

بوودن فاطمة الزهراء 19 طالبة علوم و تكنولوجيا

سكيكدة

صنارة وقلم 30 سنة

حميود فؤاد 30 مسير أشغال بناء

سكيكدة

إرث عائلي

أمينة عبد الوهاب 27 أستاذة إنجليزية تعليم ثانوي

تيارت

نفس ضاقت بها السبل

محمد خالد أبو راشد 21 بكالوريا

دمشق/ سوريا

كيف أصبحت مجرما

أحمد الواعر 24 محاسب

أم البواقي

أجزاء من الثانية

بوزيدي عائشة إكرام 19 3 ثانوي اداب و فلسفة

الجلفة

ديسمبر الحزين

بن نعجة سيف الدين 17  3ثانوي اداب وفلسفة

الجلفة

أعزوفة سبتمبر الحمقاء

هالة غنابزية 15 أولى ثانوي

واد سوف

طائر السنونو

مايسة كافيد 26 أستاذة و باحثة  لغة فرنسية

تلمسان

العشاء الأخير

بورماد إيمان 25 طبيبة

العاصمة

قرن الانتكاسة

حاج مسعود صارة 22 طالبة تخصص بيولوجيا

تيزي وزو

 لحظة تقمص

سمية موات 19 طالبة جامعية سكيكدة

هل لي برقصة

حميدة شنوفي 26 ماستر حقوق

العاصمة

اعتراف

مسعودة فرجاني 28 ليسانس أدب عربي/ تدرس أدب إنجليزي حاليا

واد سوف

البتغاوم

هديل بوعلاق 18 لغة المانية

عنابة

أوراق الورد عصمانية حاج مجد 28 موظف وهران

طرطقة وجع

مريم طرفة 23 معلمة إبتدائي

قالمة

ثماني دقائق

لينا رشاشوة 16 سنة ثالثة ثانوي علوم تجريبية

عين الدفلى

بولترغايست

يخلفون معتز بالله 20 محروقات، مصمم هاوي

جيجل

أوريم وتميم

شايب عبد الحق 24 هندسة معمارية

وهران

العيطموس

إيمان بلفاسي 24 أستاذة إنجليزية و مصممة أغلفة دار المثقف

المدية

الغفلة

المعتز بالله عبد الحق 22 علوم انسانية

المسيلة

السجادة الحمراء

زغدان إيمان 29 هندسة معمارية

باتنة

أترانا نلتقي!

انتصار بوكي 19 طالبة طب

العاصمة

الأخيرة

سماح الشيخ 18 شهادة الثانوية و رسامة تعبيرية

ليبيا

مساحة شرف

زكرياء عبو 22 طالب في معهد التسيير

البليدة

ساهر ومايدة

محبوبي عبد المالك 22 طالب علوم فلاحية

الأغواط

خرافة سحر

حمزة حفصة 16  ثانية ثانوي

غرداية

طفل البجعة

آسيا باللموشي 24 طالبة جامعية

واد سوف

بكاء حجر

أمامة خوص 20 طالبة علم النفس

العاصمة

في قلبي دائما

رشاشوة أمال 19

طالبة بالمدرسة العليا للفلاحة

عين الدفلى

تافماتورغوس

روابحية العباس الحسين 21 طالب علوم التسيير

العاصمة

حديث الصمت

قلاتي فاطمة الزهراء 19 كيمياء صيدلانية

العاصمة

قصص البؤساء

إسلام شارف 21 طالب جامعي

سعيدة

في دين الخليفة

بن دردوخ تقي الدين 26 كهرباء صناعية

سطيف

كبسولة الأمل

حموي لطفي 22 طالب و مصور فوتوغرافي حر

 قسنطينة

رحلة الموت

خدري باديس 22 طالب جامعي

الطارف

قبل الساعة الرابعة

سلمان بومعزة 25 طالب هندسة معمارية

تقرت

عندما زارتني صديقة أمي

العابد شيماء 21 طالبة هندسة ميكانيكية

العاصمة

نفيس المعدن

صالحي عمر طالب جامعي

سوق أهراس

حلم مبتور

خلافي وسيلة 25 ماستر بيولوجيا

ميلة

الهدية الملعونة

كريم بن أحمد 24 طالب جامعي و تقني معلوماتية

الجلفة

دمروا حاسوبي

روميسة سطوف 22 طالبة طب أسنان

باتنة

مجنون القرية

بن شريط عمر 18 ثالثة ثانوي أدب ولغات اجنبية

الجلفة

لعبة الصمت

خديجة بوزيد 20 ماكثة بالبيت

تبسة

محتلو  الجهة اليسرى

جميلة بوجاجة 25 أستاذة لغة عربية وطالبة ماستر

تيبازة

و الخاتمة لحميدة شنوفي. كل الشكر الموصول لصاحبة الدار…

عهدا قطعناه على أنفسنا سنظل نحلق في سماء الأدب الجزائري حتى ننقحه مما يشوبه من ترهات الكتاب الذين أصبحوا عظاما بإروتيكيتهم و أفكارهم الدخيلة على مجتمعنا المسلم.

* حميدة+أسامة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
التخطي إلى شريط الأدوات